لسعد النويوي يتحدث عن اعتزاله:"في الحياة هناك أشياء أكثر أهمية"


الخميس 17 مايو 2018 - 19:18

قرر اللاعب التونسي في فريق توليدو الإسباني لسعد النويوي اليوم الخميس 17 ماي 2018 اعتزال كرة القدم رسميا وذلك بسبب ظروفه الصحية التي تعرض لها، حينما تعرض لغيبوبة إثر سقوطه فاقدا الوعي، بسبب أزمة قلبية مفاجئة خلال مران فريقه في 13 من الشهر الماضي، ونقل حينها إلى المستشفى ووضع في العناية المركزة.

ونقلت صحيفة "آس" الإسبانية أن النويوي أعلن اعتزاله خلال مؤتمر صحافي كشف فيه قائلا عبارة مؤثرة: "في الحياة هناك أشياء أكثر أهمية"، وذلك في ظل وضعه الصحي الذي فرض عليه الابتعاد عن عالم كرة القدم.

وقال النويوي البالغ من العمر (32) عاما، والذي انضم لصفوف فريق توليدو في ديسمبر الماضي بالمؤتمر الصحافي إنه مضطر "لترك كرة القدم بل والرياضة أيضا" وقال: "أشعر أنني بحالة جيدة وسيتعين علي التفكير في أمور أخرى بعيدا عن الرياضة، المهم هو أن أكون قريبا من الأسرة وأكون سعيدا".

وأشار النويوي الذي كان قد تلقى دعم عائلته في توليدو إلى أنه "في بعض الأحيان في الحياة نشكو كثيراً، وعلينا أن نستمتع بكل شيء أكثر بكثير مما يحدث حولنا".

وكان فريق توليدو الذي يلعب فيه المحترف التونسي قد تعرض للهبوط إلى الدرجة الثالثة حيث تحدث النويوي عن هذا الموقف قائلا: "ما يؤلمني أكثر هو هبوط الفريق، ولكن في الحياة هناك أشياء أكثر أهمية، لذلك في توليدو عاجلا أم آجلا سيعودون".