تعرض إلى رصاصة قناص صهيوني: لاعب فلسطيني يوجه نداء إستغاثة إلى ليونيل ميسي


الخميس 17 مايو 2018 - 18:37

أطلق لاعب كرة القدم الفلسطيني الشاب محمد خليل اليوم الخميس 17 ماي 2018 نداء إستغاثة ناشد خلاله المنتخب الأرجنتيني، بما في ذلك القائد ليونيل ميسي ، بإلغاء مباراته الودية مع المنتخب الصهيوني في 9 جوان من العام الجاري.

وتعرض خليل إلى إصابة في الركبة برصاص قناص صهيوني خلال مسيرات العودة، منهياً مسيرته الكروية الواعدة في الوقت الذي يحتفل فيه الصهاينة بالذكرى السبعين لإنشاء دولتهم المزعومة (النكبة الفلسطينية).

وتقام هذه المباراة الودّية ضمن "احتفالات" الذكرى السنوية السبعين لمرور 70 عاماً على النكبة الفلسطينية، وتجري في الوقت الذي ينفذ فيه الكيان الصهيوني سياسة إجرامية في إطلاق النار ضد الفلسطينيين العزل في غزة، والذين يتظاهرون لأجل الحق بعودتهم إلى أراضيهم التي هجروا منها وهذا يجعل من هذه "الودّية" تبييضًا للجرائم الصهيونية "غير الودية" لحقوق الإنسان.

يذكر أن الحكومة الصهيونية على تسديد ثلاثة ملايين دولار مقابل استضافة هذه المباراة، ويشكل ذلك جزءًا من استراتيجية البروباغاندا الصهيونية "لاستغلال الرياضة في تلميع صورتها"، حيث تستغل المحافل الرياضية لإخفاء انتهاكاتها لحقوق الشعب الفلسطيني.