بقرار من الرئاسة: إخلاء المدارج الرئيسية من الجماهير في النهائي.. ومكبرات صوت لحجب صوت الجمهور الغاضب!


الجمعة 11 مايو 2018 - 20:26

انطلقت اليوم الجمعة 11 ماي 2018 عملية بيع تذاكر نهائي كأس تونس لتتفاجأ جماهير النادي الإفريقي والنجم الرياضي الساحلي بغياب تذاكر المدرجات الرئيسية السفلية والعلوية من شبابيك التذاكر.

الجامعة قررت حجب تذاكر المدرجات الرئيسية السفلية والعلوية مكتفية بتوزيع تذاكر "الفيراج" و"البيلوز" وهو ما أثار عدة نقاط استفهام خصوصا أن عدم طرح هذه التذاكر سيكبد الجامعة والنوادي من ورائها خسارة مبلغا يناهز 200 ألف دينار.

وبحسب ما أكده مصدر خاص لموقع "نسمة سبور" فإن القرار الذي اتخذته الجامعة جاء تطبيقا لتوصية من ديوان رئيس الجمهورية بغاية إخلاء محيط الرئيس الباجي قايد السبسي من الجماهير خصوصا أن نهائي كأس تونس للموسمين الماضيين اللذين كان النادي الإفريقي طرفا فيهما قد شهدا تهجما لفظيا عليه من قبل أنصار الأحمر والأبيض.

إلى ذلك يفيد ذات المصدر أن وزيرة الشباب والرياضة ماجدولين الشارني قد قررت تجديد تجربة مكبرات الصوت التي تم استعمالها في نهائي كأس تونس للموسم الماضي وذلك لحجب صوت الجماهير.

الإجراءات التي اتخذتها الجامعة حملت طابعا أمنيا يتجاوز "صون مشاعر" رئيس الجمهورية ووزيرة الشباب والرياضة بما أن نهائي كأس تونس يأتي في ظرف خاص لاسيما مع التوتر الذي يميّز علاقة أحباء نادي باب الجديد بالوزيرة منذ تصريحها الشهير في الموسم الماضي دون نسيان تردي العلاقة مع أعوان الأمن اثر ما شاب موت  المحب عمر العبيدي من ظروف غامضة واتهامات خطيرة .