أولمبيك مدنين: تجديد الثقة في عفوان الغربي...ورئيس النادي يُطوق أزمة النغموشي مع الجماهير


الأربعاء 1 نوفمبر 2017 - 13:13

أكد رئيس أولمبيك مدنين محمد السعيدي تجديد الثقة في الإطار الفني بقيادة عفوان الغربي رغم مطالبة بعض الجماهير بإقالته، مؤكدا أن المدرب لا يتحمل مسؤولية بعض النتائج السلبية المسجلة.

وقال السعيدي لـ''نسمة'' اليوم الأربعاء 1 نوفمبر 2017 إنّ الفريق ظهر بوجه محترم في أغلب المباريات التي خاضها منذ بداية الموسم وكان ندّا لعديد الفرق التي لها من التجربة الكثير في الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم، مبينا أن النتائج السلبية المسجلة لا تعكس العمل الكبير الذي يقوم الإطار الفني بقيادة عفوان الغربي.

من جهة ثانية كشف السعيدي عن وجود بعض الجماهير التي لعبت دورا سلبيا في أكثر من لقاء ومثّلت أداة ضغط على اللاعبين والإطار الفني ممّا عاد بالوبال على مردود الفريق في لقاءات كانت في متناوله.

وأكد أنه مستعد للتخلي عن رئاسة النادي شرط دفع مبلغ يقارب 90 ألف دينار كديون للمزودين وأجور لاعبين، مشيرا إلى أنّه يعي جيدا الأطراف التي تقف وراء تحريض قلّة من الجماهير لشتم الهيئة المديرة في شخصه ومحاولة عرقلة عملها لغايات يدركها الأحباء الحقيقيون للفريق، مُذكرا بالتضحيات التي قدمها في السنوات الثلاث التي أشرف خلالها على النادي وساهم في صعوده لموسمين متتاليين.

كما أوضح السعيدي أنه عمل جاهدا على تطويق أزمة الجماهير مع اللاعب وسيم النغموشي خاصة بعد تيقنه من غياب أي حجّة تدينه بعد الاتهامات التي وُجها له من بعض الأطراف، مضيفا أنه حاول قد الإمكان حماية لاعبيه خاصة النغموشي الذي اختار الانضمام للفريق على عروض أخرى من أندية بالعاصمة.

ووجّه السعيدي رسالة طمأنة لجماهير الأولمبيك مؤكدا أن الفريق يسير على الطريق الصحيح ويمتلك لاعبين على مستوى متميز وهو ما يفسر دعوة كل من الثنائي عزيز الشتوي ووائل بنغالي لتعزيز صفوف المنتخب الأولمبي.