وفق مصدر جامعي: ليتوال لم يطلب تأجيل نهائي الكأس.. ولا نية للجامعة في التعديل


الخميس 26 إبريل 2018 - 18:34

أشارت بعض الأخبار في الساعات الأخيرة إلى أن النجم الرياضي الساحلي قد راسل

الجامعة التونسية لكرة القدم من أجل تأجيل مباراة نهائي كأس تونس إلى ما بعد مونديال روسيا خصوصا أن الروزنامة الحالية ستضع الفريق في ورطة في ظل تعدد الالتزامات بين ثلاث واجهات كأس وبطولة ودوري أبطال إفريقيا.
ووفق مصادر "نسمة سبور" فإن المراسلة التي وقع الحديث بشأنها تعود إلى فترة ما بعد تحديد مواعيد دور المجموعات حيث طلبت هيئة رضا شرف الدين إجراء بعض التعديلات على الروزنامة غير أنها لم تنجح في مسعاها خصوصا أن مواعيد المباريات تم تحديده منذ شهر فيفري الماضي وبموافقة الجميع.
فريق جوهرة الساحل سيخوض 4 مباريات في غضون 11 يوما حيث سيتنقل إلى أنغولا في رحلة شاقة وطويلة لملاقاة "بريميرو دي أغوستو" يوم 5 ماي في إطار الجولة الافتتاحية من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا لتكون العودة إلى تونس لملاقاة الاتحاد الرياضي ببن قردان يوم 9 ماي في الجولة الأخيرة من البطولة قبل خوض مباراة نهائي كأس تونس يوم 13 ماي. رابع المواجهات ستكون ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات بملعب سوسة الأولمبي أمام زيسكو يونايتد لتكون آخر مبارياته للموسم الحالي.
كأس تونس يمثل هدفا رئيسيا لفريق جوهرة الساحل لكنه يأتي في ظرف صعب بما أن الفريق سيخوض في 8 أيام 3 تنقلات إلى أنغولا وبن قردان ثم العاصمة لخوض النهائي وهو ما جعل الكثيرين يعتقدون أن ليتوال راسلت الجامعة طلبا لتأجيل نهائي الأميرة الأمر الذي نفاه مصدر من المكتب لموقع "نسمة سبور".
إلى ذلك أفادنا ذات المصدر أن الجامعة لن تجري أيّ تعديل على المباراة النهائية لاعتبارين الأول هو احترام الروزنامة والوقوف على نفس المسافة من كل الأندية والثاني يتعلق بأوامر "الفيفا" التي حددت مواعيد نهائية لنهاية المسابقات المحلية وبالتالي لا يمكن تجاوزها تحت أيّ ظرف.
ووفقا لما سبق يمكن التأكيد أن النهائي سيحافظ على موعده ولعلّ أفضل تأكيد هو موعد الغد حيث سيتم سحب قرعة الضيف والمضيف في نهائي 13 ماي المقبل.