حارس المنتخب البلجيكي ووالده يقاضيان مدرب الشياطين الحمر السابق


الخميس 26 إبريل 2018 - 09:02

قرر تيبو كورتوا حارس مرمى نادي أتلتيكو مدريد والمنتخب البلجيكي رفقة والده مقاضاة مارك فيلموتس المدرب السابق للشياطين الحمر، بعد أن اتهم هذا الأخير بتسريب أخبار المنتخب أثناء نهائيات الأمم الأوروبية التي أقيمت 2016 بفرنسا وتوج بها المنتخب البرتغالي على حساب البلد المنظم. 
 


وكان فيلموتس قد صرّح في مقابلة تلفزيونية بأنه كل ما اجتمع باللاعبين على الساعة السادسة مساء إلا ويفاجئ بتنزيل كل توصياته الفنية على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ربع ساعة فقط، ومن البديهي أن تتجه أصابع الاتهام إلى أحد اللاعبين وقد أخبرني بعض الصحفيين الفرنسيين بأن والد كورتوا هو من يفعل ذلك، الصنيع الذي أعتبره خيانة للمنتخب البلجيكي ودعما صريحا للمنافسين ليستعدوا على النحو الأكمل. 
كورتوا لم يتأخر كثيرا في الرد على مدربه السابق واعتبر تصريحاته محض افتراء مؤكدا لجوئه إلى القضاء ورفع شكوى ضد فيلموتس الذي تحول إلى تدريب الأفيال الإيفوارية ولكنه أخفق في التأهل إلى المونديال الروسي.