ماركو سيموني لـ'نسمة': سنعول على روزيكي أمام سوبر سبورت.. والحسم بين الأجانب مؤجل


السبت 7 أكتوبر 2017 - 17:51

أبدى مدرب النادي الإفريقي ماركو سيموني إعجابه بالمهاجم الدولي الزيمبابوي ماتيو روزيكي الذي التحق مؤخرا بالمجموعة اثر طي صفحة الخلاف بينه وبين الهيئة المديرة.

سيموني تحدث لموقع "نسمة" عن روزيكي فقال "عاينته قبل رحلة جنوب إفريقيا الأخيرة اثر التحاقه بالتمارين وهو لاعب قوي والأكيد أنه مهاجم مهم للمجموعة فنحن نفتقد لمهاجمين خصوصا بعد إصابة فابريس أونداما وبالتالي فإن انضمامه للمجموعة يعد مكسبا مفيدا على اعتبار أنه بات لدينا سلاح هجومي إضافي في فترة مهمة من السباق القاري".

ماركو وإن بدا سعيدا بتقييمه الأولي للمهاجم الزيمبابوي إلا أنه يخشى أن لا يجهز بسرعة لغيابه المطول نسبيا عن الميادين وقال لـ"نسمة" "الإشكال أن روزيكي لم يخض أية مباراة رسمية منذ شهر جوان الماضي وهذا ربما يؤثر على جاهزيته البدنية".

ويستطرد "شخصيا وبعد أيام من التدرب مع المجموعة شعرت أنه راغب بقوة في العودة والثابت أننا نملك أسبوعان إضافيان سنحاول أن نوليه خلالهما العناية اللازمة حيث ننوي التعويل عليه أمام سوبر سبورت الجنوب إفريقي في إياب نصف نهائي كأس "الكاف".

عودة روزيكي التي تلتها وصول بطاقة الانتقالات الدولية الخاصة بمتوسط الميدان الدفاعي عبد الوهاب أنان رفعت أجانب النادي الإفريقي إلى ستة أسماء في ظل وجود كل من منصور بن عثمان وإبراهيم الشنيحي ومختار بلخيثر والغاني الآخر عبد اللطيف أنابيلا وهو ما سيمثل صداعا دون شك للفني الإيطالي مع عودة سباق البطولة.

وعن هذه النقطة اعتبر سيموني أنه من المبكر طرح الموضوع في الوقت الراهن وقال "حاليا سنستعيد كل من أنابيلا وأنان وبالتالي فالعدد سيرتفع إلى ستة أجانب لذلك فإن العودة إلى السباق المحلي ستفرض علينا بعض الخيارات وفق مقياسي الجاهزية وأيضا احتياجاتنا لكل مباراة وهو ما قد يختلف من موعد إلى آخر".

ويختم سيموني حديثه إلينا بالتأكيد على أن الفريق يملك الوقت الكافي للتقييم واختيار أفضل الأسماء التي سيقع التعويل عليها مع عودة نشاط البطولة لكن حاليا التركيز منصب على سباق كأس "الكاف" ثم سيكون لكل حادث حديث على حد تعبيره.