كمال القلصي: مارشان كان سيودي بالإفريقي إلى الكارثة والتيجاني بالعيد أنقذ الفريق من ثلاثية أمام الترجي


الخميس 19 إبريل 2018 - 10:34

قال كمال القلصي المدير الفني للنادي الإفريقي في حوار صحفي مع جريدة ''الأخبار'' اليوم الخميس 19 أفريل 2018، بأن الأمور لم تسر على النحو المطلوب منذ قدوم المدرب برتران مارشان إلى مركب المرحوم منير القبائلي،بدليل اهدار الفريق لنقاط ثمينة أمام فرق أسفل الترتيب وضعف القراءة الفنية للفرنسي في المباريات. 
 


وأضاف القلصي بوصفي مديرا فنيا مسؤولا عن كل الأصناف بالنادي الإفريقي سبق لي أن نبهت مرارا وتكرارا مارشان من مغبة المواصلة في طريقة عمله العقيمة  لكنه تعنت واعتبر توصياتي بمثابة التدخل في شؤون عمله، لو تواصل الأمر على ما هو عليه لغادر الإفريقي سباق الكأس والمراهنة على المرتبة الثانية. 
بل لقد سمح لنفسه بالتطاول على النادي الإفريقي والحال أن فريق باب الجديد أنقذه من البطالة والتناسي، ماذا في مسيرة هذا المدرب غير تدريب بعض الأندية المغربية والقطرية والتي انتهت بالتدحرج في أعقاب الموسم ؟ 
القلصي علّق أيضا على فوز الإفريقي على الكبار (الترجي الرياضي، النجم الساحلي، والنادي الصفاقسي) بقيادة مارشان فأوضح بأن هذه الانتصارات لا تحجب عدم إقناع الفريق ولولا مجهودات اللاعبين وهدف بالعيد من كرة ثابتة لقبلت الشباك ثلاثة أهداف في الشوط الأول أمام الترجي الرياضي. 
فيما يتعلق بالمنتخب قال القلصي إن غياب المساكني لا يطرح إشكالا كبيرا – رغم قيمته الفنية الثابتة  وهو أفضل عنصر- ولكن أداء الفريق في مباراتي كوستاريكا وإيران يطمئن الجميع بخصوص جاهزية المنتخب للمونديال، مطالبا معلول بتوجيه الدعوة لصابر خليفة.