لم تحقق أهدافها: حملة 'اسماسينغ' الإفريقي تتوقّف.. ومراسلة للحكومة لإطلاقها من جديد


الجمعة 13 إبريل 2018 - 19:48

علم موقع 'نسمة سبور' أن هيئة النادي الإفريقي قد راسلت رئاسة الحكومة من أجل طلب

التمديد في آجال "حملة الاسماسينغ" لثلاثة أشهر جديدة.
الحملة الأولى توقفت في اليومين الأخيرين وهو ما أثار عدة نقاط استفهام خصوصا أن الهيئة التسييرية لم تصدر أيّ بلاغ في الغرض لتعلم الأحباء بالتطوّرات الأخيرة وخاصة توقف الحملة.
الهيئة التسييرية فشلت في قيادة الفريق للاستفادة من حملة "الاسماسينغ" فالرقم الذي انتهت عنده العملية (450 ألف دينار تقريبا) لا يرتقي إلى مستوى التطلعات وبالتالي يمكن التأكيد أن السياسة الاتصالية للهيئة قد أضرّت بالمشروع برمّته وأضاعت على النادي فرصة تاريخية لعلاقة شراكة مع الأحباء يمكن استثمارها مستقبلا في مشاريع أخرى.
أسبوع ما بعد دربي العاصمة الذي تعطّلت فيه الحملة وسوء تعاطي المسؤولين عن الاتصال في الفريق مع الأزمة أفقد الحملة مصداقيتها والنتيجة أن فشل الفريق في التسويق لمشروع ضخم كان يفترض أن يكون خراجه مفيدا للنادي ومستقبل شبانه لذلك يأمل الكثيرون أن يكون المسؤولون قد استوعبوا الدرس جيدا وأن يحسنوا التسويق للحملة الجديدة وأن يكونوا بالمصداقية الكافية ليقنعوا الأحباء بالانخراط في المشروع وإلا فإن النتيجة ستكون سلبية من جديد.