الصحف الإيطالية والكتالونية تثور ضد الحكم مايكل أوليفر


الخميس 12 إبريل 2018 - 13:24

أثار قرار الحكم الإنجليزي مايكل أوليفر باحتساب ركلة جزاء لـ ريال مدريد في آخر دقائق مباراته أمام جوفنتوس جدلا كبيرا .

خصوصا لدى وسائل الإعلام الإيطالية والإسبانية، حيث عنونت صحيفة "سبورت" الموالية  لنادي برشلونة في واجهتها لعدد اليوم "سرقة القرن'' في إشارة إلى أن الحكم منح ركلة جزاء خيالية، وسارت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية في ذات الاتجاه وعنونت "ماجستير في التحكيم، الريال بلغ نصف النهائي بأسلوبه بركلة جزاء مشكوكة جدا في الدقيقة 93"، ولم تكن عناوين الصحف الإيطالية أقل حدو حيث كتبت صحيفة "كورييري ديلو سبورت" على واجهتها "يا لها من سرقة"، فيما عنونت صحيفة "توتو سبورت": "خروج جوفنتوس الكبير، هكذا لا"، وأضافت: "عودة قوية لليوفي وعلى بعد لحظات من الأشواط الإضافية لكن الحكم عاقبهم بركلة جزاء مثيرة للجدل وطرد بوفون"، وعنونت صحيفة "لاغازيتا ديلو سبورت" على واجهتها "جوفنتوس غاضب، الغضب والفخر".

أما صحيفة "ماركا" الإسبانية فاعتبرت ركلة الجزاء شرعية حيث عنونت "بالتأكيد ضربة جزاء"، وأضافت: "الحكم ذكر في تقريره أن بن عطية قام بدفع فاسكيز"، في حين كتبت صحيفة "أس": "من الذعر إلى نصف النهائي".