الصحافة المغربية تهاجم رئيس الفيفا: أنت أبعد ما يكون عن الحياد والشفافية


الثلاثاء 27 مارس 2018 - 08:57

هاجمت صحيفة ''لوماتان'' المغربية في عددها الصادر يوم أمس الاثنين 26 مارس 2018 جياني أنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم متهمة إياه بالتعامل غير العادل مع الملف المغربي الذي ينافس الملف الثلاثي لكل من كندا والولايات المتحدة والمكسيك على استضافة مونديال 2026. 
 


وذكرت الصحيفة بأن أنفانتينو الذي لا يفرط في أي فرصة للحديث عن الشفافية والحياد، هو أول الخارقين لها بدليل مطالبته للأفارقة بعدم دعم الملف المغربي، في المقابل سمح للدول الثلاث بتحسين ملفها أمام اتحاد دول أمريكا الجنوبية. 
''لوماتان'' استندت أيضا إلى تقرير صحفي ألماني أكد اعتماد اللجنة المكلفة بتقييم الملفات المترشحة لمونديال 2026 في أغلبها على الفريق القانوني للسويسري أنفانتينو إلى جانب عدد من رؤساء لجان الفيفا باستثناء لجنة الأخلاقيات التي تغيب أعضاؤها ما يطرح أكثر من سؤال خصوصا بعد تفجر فضائح شراء الذمم في منح شرف استضافة الحدث الكروي الأبرز في العالم، ما أحال المورطين أمام القضاء وفي طليعتهم الرئيس السابق جوزيف ساب بلاتر وتسبب في منعهم مدى الحياة من ممارسة أي نشاط متعلق بكرة القدم. 
الصحيفة اختتمت مقابل بالإشارة إلى أن نظام تقييم جاهزية الملاعب والبنية التحتية تكتنفه الشبهات وفيه انحياز واضح للملف الأمريكي الثلاثي على حساب الملف المغربي الذي يطارد المونديال للمرة الخامسة بعد سنوات 1994 و1998 و2006 و2010.