ديشان: الهزيمة أمام كولومبيا جرس إنذار لمنتخب فرنسا


الأحد 25 مارس 2018 - 18:38

قال ديدييه ديشان مدرب منتخب فرنسا إن الهزيمة بنتيجة ثلاثة اهداف مقابل هدفين في المباراة الودية أمام كولومبيا الجمعة الماضي تمثل جرس إنذار في الوقت المناسب للفريق قبل أقل من ثلاثة أشهر على انطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها روسيا.

وبدت فرنسا مسيطرة على زمام المباراة وتقدمت بهدفين نظيفين في أول 26 دقيقة في ملعبها الوطني لكنها تعثرت تماما بعد ذلك ليدخل مرماها ثلاثة أهداف متتالية.

وأوضح ديشان أنه شرح هذا الأمر للاعبين خلال حديثه معهم بعد المباراة.

وأضاف المدرب في تصريحات تلفزيونية اليوم الاحد 25 مارس 2018: "أحسست أن اللاعبين لم يقدموا الأداء المطلوب على هذا المستوى العالي من اللعب. قلت لهم ما كان يتوجب علي أن أقوله. تحدثت معهم عن الأمور التي لم تعجبني. اللاعبون يهتمون بما أقوله لهم لكن في بعض الأحيان تحدث بعض العثرات كالتي حدثت في مباراة كولومبيا".

وأضاف "أرى أن هذه الهزيمة هي بمثابة جرس إنذار بالنسبة لنا".

وأمام فرنسا فرصة للتعافي من آثار الهزيمة حين تحل ضيفة على روسيا مستضيفة كأس العالم في ودية أخرى الثلاثاء المقبل في سان بطرسبرغ.

وربما يغيب المدافع لوكاس ديني عن صفوف فرنسا بعد أن أصيب في مواجهة الجمعة أمام كولومبيا.

وقال ديشان "يعاني من ألم في العضلات لكن الأمر ليس خطيرا. سنتحقق من المسألة اليوم".

وفي ظل معاناتهم من إصابات خفيفة شارك لاعبا الوسط كورنتين توليسو وبول بوغبا والمهاجم انطوني مارسيال في تدريبات الفريق الفرنسي أمس السبت.